هل سبقت و سمعت عن المشروع المجنون للجراح الإيطالي سيرجيو كانافيرو المتمثل في عملية ''زرع رأس'' لإنقاذ عالم الكمبيوتر الروسي فاليري سبيريدونوف (31 سنة) الذي يعاني مرض Werdnig-Hoffmann و الذي أدى إلى ضمور جميع عضلاته...؟

Head-transplant


 عملية ''زرع الرأس" أبعد من أن تكون كزرع أي عضو آخر، رغم ذلك، فإن بعض الباحثين الصينيين قد نجحوا في تحقيق ذلك (الصين لا تمنع هذا النوع من الأبحاث): تشريح ثم خياطة النخاع الشوكي عند الجرذان و حتى عند القرود!


 حسب الدكتور سيرجيو كانافيرو و رفقاءه فإن هذه المرحلة هي الأهم: الوصل بين الحبل الشوكي و الدماغ. و لتحقيق ذلك فقد قام الباحثون باستخدام سكين ذري من الهيدروجين، إضافة إلى البولي إيثيلان-جليكول لمساعدة الألياف العصبية على الإلتصاق، و طريقة خاصة لتحفيز النخاع الشوكي على إعادة الإتصالات بين الخلايا العصبية. و قد تمكنت الجرذان من استرجاع التحكم في أعضائها بعد شهر واحد من العملية.

 الباحثون قاموا باختبار ذلك أيضا على القرود لكن هذه الأخيرة لم تتمكن من استرجاع تحكمها في أعضائها، لكنها نجت و عقولها أيضا لم تتلف. و في سياق تجاربهم تلك، قام الباحثون باختبار أساليب ضد الألم.

 الأمور قد تتسارع في الأيام أو الشهور المقبلة، و التجارب على البشر قد بدأت فعلا في الصين! و عملية زرع رأس فاليري سبيريدونوف لا تزال مبرمجة شهر ديسمبر من سنة 2017 !

 صورة النابغة الروسي فاليري المتطوع للعملية :

Head-transplant



إرسال تعليق Blogger

 
Top