اخترع مجموعة من باحثي الجامعة الملكية لوسائل الإعلام الإنسانية جهازا مثيرا للإهتمام وُصف بالسابقة الأولى عالميا من حيث الدقة العالية و كمالية الألوان. الجهاز سمي بـ ReFlex و يتيح للمستخدم استعمال ردود الفعل اللمسية عند التعامل مع التطبيقات كالإيماءات و الإنحناءات.

ReFlex flexible smartphone


 الإنحناءات تسمح للمستخدم بقلب صفحات كتاب مثلا كما يفعل ذلك على كتاب حقيقي و ذلك عن طريق ثني الجهاز إلى اليمين، و كلما زادت درجة ثني الهاتف كلما زادت سرعة قلب الصفحات. و يمكن لهذا الهاتف أن يهتز أيضا خلال العملية ليوحي بانقلاب الصفحات عبر الأصابع، هذا الشعور بانقلاب الصفحات سيسمح للمستخدم بتقدير عدد الصفحات من أجل تحديد وجهته.

 هاتف ReFlex مجهز بشاشة لمس 720p LG Display Flexible OLED، و نظام التشغيل عليه هو اندرويد 4.4 (كيت كات). خلف الشاشة المرنة تتواجد أجهزة الاستشعار المسؤولة عن تحديد درجة الثني المطبق من طرف المستخدم على الهاتف، أجهزة الإستشعار هذه متصلة مباشرة بالتطبيقات. كما يتميز الهاتف بتواجد لفائف صوتية تسمح له بمحاكاة القوى المطبقة عليه لإصدار التفاعل اللازم رفقة الإهتزازات. أجهزة الإستشعار و الإنحناء تتفاعل أيضا لما يقوم المستخدم بلمس أشياء افتراضية!

 أجهزة الإستشعار و الإنحناء تساعد المستخدم مثلا لسحب المقلاع في لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds. و عندما يتم رفع الإصبع، يصدر الهاتف اهتزازات كما لو أن الطيور أطلقت عبر الشاشة. و يرى فريق الباحثين أن هذا الهاتف المرن سيكون جاهزا لدخول السوق في غضون خمس سنوات.
 و سيقدم نموذج ReFlex خلال مؤتمر Tangible Embedded and Embodied Interaction في ايندهوفن بهولندا.

 شاهد ReFlex :



إرسال تعليق Blogger

 
Top