تعددت الهجمات الإرهابية مؤخرا لتهز، تقريبا، جميع أنحاء العالم ما أجبر الحكومات و الساسة على اتخاذ التدابير اللازمة. فهذه جيوش و هذه استخبارات، لكن مشاركة البعض الآخر قد تأتي بشكل غير رسمي، على غرار مجموعات الأنونيموس التي أعلنت في بيان لها "الحرب الشاملة" على تنظيم الدولة الإسلامية.

anonymous vs isis daesh


 و أعلنت مجموعة الأنونيموس عبر فيديو جديد لها (تم حذفه بعد ساعات من نشره) عزمها على تعزيز هجوماتها على المواقع و الحسابات الخاصة بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام (داعش) رغم كثرتها خاصة على تويتر.


 يقول أنونيموس:
 مادام هناك هجمات حول العالم فلن نتوقف... سندافع عن الحريات... يا أنصار داعش، سنبحث عنكم، سنتعقبكم و سنجدكم، نحن في كل مكان، و أكثر عددا بكثير مما تتخيلون...

 و كعادة أنونيموس، فهم يدعونكم للإنضمام إليهم في مسعاهم...


إرسال تعليق Blogger

 
Top