سبب اختفاء الـ "نياندرتال"، وهو ابن عم الإنسان الحديث، منذ نحو 30.000 سنة هو سوء التغذية. كانت تلك نتيجة دراسة قام بها باحثون علماء و تم نشرها يوم الأربعاء 27 أفريل/أبريل في مجلة بلوس وان Plos One.

neandertal extinction


 قام العلماء بدراسة معمقة لـ "أسنان" و "ضروس" تعود لأشخاص من جنس "نياندرتال" البشري عاشوا منذ 45.000 إلى 10.000 عاما، خلصت نتائجها إلى تحديد نظام التغذية إضافة إلى الظروف المناخية السائدة آنذاك.



 نظام غذائي مبني على الكثير من اللحوم، و القليل من النبات؟

 ويقول العلماء أن البشر البدائيين (أو نياندرتال) قد قاموا، على ما يبدو، بتكييف نظامهم الغذائي حسب التغيرات المناخية وتنقلهم المستمر لاستهلاك ما كان متاحا على الفور. فأكلوا، على سبيل المثال، اللحوم عندما كانوا في بيئة باردة على السهوب، واصطياد الفرائس، مع استكمال وجباتهم بالنباتات، البذور والمكسرات قدر المستطاع.

neandertal hunting


 وتمكن الإنسان الحاضر من الحفاظ على الإستراتيجية الغذائية، مع نسبة كبيرة نسبيا من الأطعمة ذات الأصل النباتي، والتي تعتبر أكثر صحية. ووفقا لهؤلاء الباحثين، فإن استراتيجية الغذاء الحضارية هذه قد تسمح للجنس البشري الحديث بالبقاء على قيد الحياة أحسن من نظيره النياندرتال في بيئة مناخية هزّها العصر الجليدي الأخير الذي امتد من 110.000 إلى 10.000 عاما قبل عصرنا الحالي.


إرسال تعليق Blogger

 
Top