هل تعبت من تلك الصراصير المزعجة التي نرفض ترك منزلك؟ هل تغضبك فخاخ الحشرات التي لا يمكنها اصطياد الكائنات الأكثر مرونة؟ تابعنا في موضوع اليوم لتكشتف ما اخترعته شركة مكافحة الآفات اليابانية...

Mega Gokiburi Hoy-Hoy megaroach human trap


 هذه الشركة اليابانية تدّعي اختراع غراء لاصق الأقوى على وجه الكرة الأرضية يدعى Mega Gokiburi Hoy-Hoy ! ولاختبار ذلك، تم وضع سيناريو حول صراصير عملاقة جاءت من الفضاء لغزو الأرض (يمكنكم تخيل القصة كما صورها العلماء اليابانيين)، وبهدف مواجهتها ينبغي نصب فخاخ عملاقة أيضا !

   اقرأ أيضا: علماء يقتربون من تفسير تحرك الوقت إلى الأمام... و ليس إلى الوراء!

 يتكون الفخ الأصلي من منزل كرتوني ملون جذاب للصراصير، وبداخل المنزل يوضع بعض الطعام وسط مساحة من الغراء القوي من اختراع الشركة، وبدخول الفريسة فإن الحظ لن يحالفها حتى للوصول إلى المكان الذي يوضع فيه الطعام لأنها أقدامها ستلتصق بالأرض... إلى الأبد!

   شاهد: تعذيب شعرة الإنسان بالتصوير البطيء

 التجربة وضعت تحت الإختبار فخا أكبر من فخاخ الصراصير العادية بـ 929 مرة والفرائس كانت على التوالي: العالم نفسه، عداء ومصارع السومو. مهمة كل واحد منهم اجتياز نطاق الغراء من الحافة إلى الحافة. شاهد الفيديو وسنقوم بتحليل النتائج بعده:



 كما شاهدتم في الفيديو، العالم كان الأكثر ذكاءا ومهارة لكن الأقل سرعة والأقل قوة وقدرة على التحمل، تمكن من تحصيل خطوتين قبل أن ينهار ملتصقا. النتيجة واحد صفر لصالح غراء هوي هوي!

Mega Gokiburi Hoy-Hoy megaroach human trap scientist


 يبدو أن العداء كان أفضل حالا، فمع انطلاقه، كانت لديه بعض السرعة ليشق طريقه عبر الغراء، حتى عندما التصق حذائه واظب على المحاولة، ليحين الدور على جوربه. لكنه، أيضا، استسلم لصالح غراء هوي هوي.
 مصارع السومو، الأقوى على الإطلاق! وربما كان صاحب أفضل رهان للتغلب على هذا الفخ المميت، لكن القوة ليست كل شيء رغم قوته الهائلة التي سمحت له أن يمزق قطعة من الشرائط اللاصقة (شيء لا يستطيع أن يفعله الصرصور).

 وبهذا كانت النتيجة النهائية 3 - 0 لصالح غراء هوي هوي! شيء قد يطمئننا حول حظوظ البشرية في خوض معركة ناجحة ضد غزو الصراصير العملاقة... رأيكم يهمنا !


إرسال تعليق Blogger

 
Top