سيريس هو كوكب قزم قطره لا يتعدى 950 كيلومتر، يقع في حزام الكويكبات للنظام الشمسي بين المريخ والمشتري. ورغم أن زيارة هذا الكوكيب لا تجلب اهتمام بعض العلماء إلا أن البعض الآخر يتوق لاكتشاف ما يخبؤه من كنوز على غرار Ahuna Mons وهو بركان مقذوفاته من الجليد...!

ceres-ahuna-ice-mont


 هذا البركان الذي يُعرف بـ ''البركان الوحيد'' ويبلغ ارتفاعه 4000 مترا متربعا على مساحة 17 كيلومتر، بدلا من قذف الحمم البركانية فهو يقذف الجليد والتي شكلت مع مرور الوقت هذه القبة ذات الجدران الملساء (الصورة أعلاه). بركان أهونا Ahuna هو واحد من عديد النقاط المضيئة على سطح كوكب سيريس التي أثارت اهتمام العلماء.


 بركان أهونا حديث النشأة حسب تقرير وكالة ناسا، ولايبلغ من العمر سوى بضع مئات من ملايين السنين. في حين تبقى نظرية الحمم الجليدية غير مؤكدة، وإثباتها قد يجعل دراسة سطح كوكب سيريس أكثر إثارة في المستقبل.

 مسبار New Dawn أو ''الفجر الجديد'' هو المركبة الفضائية الخاصة بوكالة ناسا التي تحوم حول كوكب سيريس منذ مارس 2015، والتي انطلقت سنة 2007 نحو كوكب فيستا Vesta قبل أن تلتحق بمدارها الحالي حول سيريس. هذا الأخير الذي يعتبر أكبر كويكب في حزام الكويكبات والذي اشتهر بالنقاط المضيئة الكثيرة على سطحه وهو أيضا فرصة لدراسة بدايات النظام الشمسي وحزام الكويكبات بين المريخ والمشتري.

 المصدر: وكالة ناسا


إرسال تعليق Blogger

 
Top