أخيرا، وصل اليوم إلى السوق هاتف أيفون iPhone 7 الذي انتظره الكثيرون خاصة من محبي أجهزة شركة أبل. تحسينات وإضافات ملموسة، فهناك ألوان جديدة، تقنية كاميرا جديدة خاصة لنسخة أيفون 7 بلس iPhone 7 Plus وطبعا معالج أكثر قوة. هذا لا يمنع وجود إضافات مثيرة للجدل أهمها حذف منفذ السماعات (Jack) !

 تصميم غير روتيني يشبه إلى حد بعيد أيفون iPhone 6 و 6S:


apple-iphone-7-7-plus


 يتجلى وجه الشبه بين أيفون 7 iPhone و سابقه أيفون iPhone 6 في تلك الإنحناءات والمواد المكونة له، إضافة إلى شاشة 4.7 و 5.5 بوصة. بينما يمكن حصر الإختلاف بين الجهازين في الألوان الجديدة مع اختفاء الخطوط الخلفية.
 زر المنزل Home لا يزال حاضرا في تصميم أيفون 7 الجديد لكنه أصبح يعمل باللمس، فوداعا لـ ''إضغط على الزر...'' ومرحبا بـ ''إلمس الزر" !

 أخيرا، لا يحتوي تصميم أيفون 7 الجديد على منفذ سماعات الأذن أو ما يُعرف بمنفذ Jack أسفل الجهاز. وقد تم وضع مكبر صوت إضافي مكانه.

 قضية الإستغناء عن منفذ سماعات الأذن (Jack):


airpod iphone 7 plus


 لابد وأنك على اطلاع بالأمر، أبل استغنت في هاتفها الجديد عن منفذ سماعات الأذن العادية، ولو أن هناك بعض الحلول لنتمكن من استخدام السماعات العادية التي اعتدنا عليها. هذه التعديلات معروفة عن الشركة، فأبل استغنت عن منفذ USB في جهاز ماك بوك MacBook الأخير، لكن الإستغناء عن منفذ سماعات الأذن 3.5mm يعتبر مزعجا للكثيرين لأن العديد من المستخدمين يستعملون نفس السماعة على جميع أجهزتهم الإلكترونية...

 أبل أصدرت توضيحا بهذا الشأن قائلة بأنه لابد من "الشجاعة" لتغيير الأمور، لأنه في نهاية المطاف، سنتحول كلنا إلى السماعات اللاسلكية. مستعرضة في نفس الصدد، سماعات لاسلكية بسعر 159 دولار.


 ماذا يوجد تحت غطاء أيفون 7 iPhone ؟


iPhone-7-gaming


 أيفون iPhone 7 رغم ماسبق يبقى جهازا جيدا مع العديد من المميزات الجديدة. فقد تم تحسين شاشة العرض مع دعم موسع للألوان المختلفة رغم أن هذا الحكم يتطلب تجربة شخصية للجهاز.
 واجهة iBidule الجديدة  أسرع 120 مرة بفضل معالج أبل A10 الحديث الذي يستخدم لأول مرة أنوية قوية وطاقة أقل مقارنة بأشقاءه من المعالجات السابقة. قوة يحبذها محبو الألعاب والفيديو مع بطارية 1960 ميلي أمبير.

 بالنسبة لذاكرة التخزين، أبل استغنت عن 16 جيغابايت لأن نماذج أيفون 7 iPhone ستكون ابتداءا من 32 إلى 128 وصولا إلى 256 جيغابايت.

 كاميرا أيفون 7 أفضل... أو بالأحرى كاميرتين !


iphone-7-plus-camera


 أيفون 7 iPhone جلب تحسينات مهمة في هذا الشأن، لأنه يشتمل على كاميرا تضم 6 قطع مع زاوية انفتاح F1.8، ما يجعل أداء الكاميرا ممتازا عندما تكون الإضاءة خفيفة مع أكثر استقرار للصورة.
 الأكثر إثارة من كل هذا هو الكاميرا المزدوجة الموجودة في أيفون بلس 7 Plus، فإذا كان هاتف G5 LG يعتمد على عدسة ثانية لزاوية أوسع، فإن أبل اختارت العدسات المقربة مع زووم بصري 2X.

 واجهة المستخدم قد تكون مظللة في البداية، لكن الممارسة كفيلة بالإعتياد عليها.
 ميزة جديدة أيضا لكنها غير متوفرة بالكامل هي إمكانية إضافة لمسة شبه ضبابية على خلفية الصور، النسخة التجريبية منها تبدو مقنعة لكن لا يزال الوقت مبكرا للحكم على أدائها.

  النسخة الجديدة من نظام iOS 10 :


iOS-10


 مراكز تحكم جديدة، و العديد من الويدجيت التي يمكن الولوج إليها مباشرة عبر شاشة القفل. تم إعادة النظر في تطبيق iMessage الحصري لنظام iOs مع عدد لا يحصى من الملصقات رغم أنه لن يكون قادرا بعد على منافسة تطبيقات المراسلة الشهيرة فايسبوك ماسنجر، سنابشات وواتساب.

 تجميع الصور يتم تلقائيا حسب الفئات، بما في ذلك من خلال التعرف على الوجه! وتقنية سيري Siri متوفرة طبعا وهي الآن متوافقة مع تطبيقات الطرف الثالث.
 HomeKit حصل على تعديلات هو الآخر، ليصبح أكثر سهولة للإستخدام وقوة، وقادرا على العمل مع أكثر من 1000 تطبيق.


 سماعات AirPod :


iphone-7-airpods


 قدمت أبل سماعتها اللاسلكية AirPod التي ستكون متوفرة نهاية شهر أكتوبر القادم بحول الله وبسعر 159 دولار. ربطها بالهاتف  يتم عن طريق البلوتوث (صالحة للإستخدام على هواتف أندرويد) وفصل إحدى السماعتين عن الأذن يكفي لإيقاف الموسيقى.
 عمر بطاريتها حوالي 5 ساعات.

 الخاتمة:

  أيفون 7 iPhone عبارة عن نموذج محسّن من هاتف أيفون 6 وأيفون 6 بلس. أسرع وأكثر كفاءة، كما أنه أنيق وقادر على التقاط صور رائعة. سيكون متوفرا ابتداءا من اليوم 16 سبتمبر، بسعر 649 دولار لنموذج 32 جيغا، و 749 دولار لأيفون 7 بلس iPhone 7 Plus نموذج 32 جيغا.


 المصادر: Canadianbusiness، Ubergizmo، DigitalTrends


إرسال تعليق Blogger

 
Top