كشفت مجموعة متكونة من علماء الفضاء وخبراء قانونيين عن مقترحات غريبة لإنشاء أول "أمة فضائية" من شأنها، حسبهم، تطوير تكنولوجيات الفضاء، تعزيز الأمن والسلام إضافة إلى توفير الحماية اللازمة لمواطنيها من أخطار كوكب الأرض.

asgardia-first-nation-state-in-space


 دولة أسجارديا (Asgardia) وهي الدولة الفضائية الجديدة ستحصل على قوانينها الخاصة، علمها، نشيدها وعضوية في الأمم المتحدة. وفيما لا تزال المقترحات الكاملة للمشروع غامضة، فإن أشوربايلي وهو رجل أعمال روسي وعالم نانو مساهم في المشروع، مقتنع تماما بأن أسجارديا ستكون درعا واقيا لسكانها ضد تهديدات الحياة المختلفة سواء كانت بشرية أو طبيعية دون الكشف عن طريقة تحقيق ذلك؟


 ولا يتضمن المشروع حاليا إقامة مستوطنة في الفضاء الخارجي رغم اقتناع أشوربايلي ورفقائه بأن الحياة خارج الكرة الأرضية أمر حيوي ولامفر منه لمستقبل الجنس البشري، وسيقتصر تأسيس دولة أسجارديا في بادئ الأمر على فرض مفهوم المشروع وانخراط أكبر عدد ممكن من الأفراد "الأسكارديين" من مختلف بلدان العالم.

أول دولة فضائية خارج الكرة الأرضية أسجارديا


 إذا كنت مهتما بالتخلي عن حياتك العادية والإلتحاق بدولة أسجارديا الفضائية فما عليك سوى ملئ استمارة طلب التسجيل على الموقع الرسمي لمشروع أسجارديا ثم انتظار تأكيد القبول. إطمئن، فأنت لن تكون وحدك، حيث بلغ عدد الطلبات أكثر من 1000 فردا من جميع أنحاء العالم، وحالما يصل العدد إلى 100.000 أسكاردي فستقوم إدارة المشروع بطلب عضوية رسمية داخل الأمم المتحدة... 
 عالم عجيب! أليس كذلك؟


إرسال تعليق Blogger

 
Top