مشكلة النيازك التي تمر بالقرب من الأرض أنها غالبا تكون صعبة الرصد، وكلما كانت صغيرة الحجم كلما كانت مشاهدتها أصعب، وهذا تماما حال نيزك 2017 BH30 الذي تم رصده سويعات فقط قبل أن يلامس مساره حدود الأرض...

asteroid-2017-BH30


 نيزك 2017 BH30 تم رصده من قبل الماسح السماوي كاتالينا بتاريخ 30 جانفي الماضي، 3 دقائق قبل الخامسة صباحا بتوقيت غرينيتش، على علو 65.280 كيلومتر من الأرض، أي أقرب ست مرات من المسافة التي تفصلنا عن القمر، سرعته راوحت 16 كيلومتر في الثانية وحجمه ما بين 4.6 و 10 أمتار ما يعتبر صغيرا نسبة لبعض النيازك الأخرى.

    اقرأ أيضا: 55 CANCRI E : كوكب فريد من نوعه و حرارته لا تطاق

 ولم تشهد الأرض اقتراب نيزك منها منذ شهر سبتمبر الماضي، حين أوشك نيزك 2016 RB1 على دخول سماءها بعد أن اقترب إلى علو 39000 كيلومتر فقط، وبذلك ارتفع العدد إلى ثلاث نيازك في أقل من عام واحد، كلها قريبة بمسافة أقل من تلك التي تفصلنا عن القمر.

asteroid-2017-BH30


 يتوقع علماء الفلك أن تشهد الأرض مرور نيزك آخر شهر أكتوبر المقبل، ويتعلق الأمر بنيزك 2012 TC4 الذي سيمر أقرب بمرتين من نيزك الـ 30 من جانفي لو صحت الحسابات، طبعا هذا إذا لم نشهد ضيفا آخر غير متوقع قبل ذلك التاريخ...



إرسال تعليق Blogger

 
Top