جهاز غرالفون (Graalphone) من تصميم الفرنسي راؤول بارينتي الحاصل على ما يقرب من 150 براءة اختراع، منها بطاقة NFC لدفع تذاكر القطار في باريس وجهاز المساعدة على القراءة الموجه للمكفوفين. هو أقرب صفة إلى هاتف صغير الحجم، ويملك بعض المميزات التي تجعله فريدا من نوعه حتما.

Graalphone


 غرالفون Graalphone الذي ظهر خلال مؤتمر CES 2017 بلاس فيغاس، هو في الواقع جهاز 3 في 1 بمعنى أنه يضم ثلاث أجهزة في آن واحد: هاتف ذكي، جهاز لوحي وكاميرا ثلاثية الأبعاد 3D.


 غرالفون يتركب من هاتف ذكي قياس شاشته 5 بوصات دقة Full HD، يعمل بنظام أندرويد، المعالج الموجود بداخله من نوع كوالكوم مع ذاكرة عشوائية رام 6 جيغا إضافة إلى ذاكرة تخزين داخلية سعتها 256 جيغا يمكن تمديدها باستخدام بطاقة ذاكرة MicroSD. سعة البطارية لا تتجاوز 2000 ميلي أمبير.

Graalphone


 الهاتف الذكي يمكن إدخاله بطريقة منزلقة داخل جهاز لوحي تابليت، قياس شاشته 7 بوصات بدقة Full HD أيضا، أبرز ما يميز هذه الشاشة قدرتها على عرض المحتوى ثلاثي الأبعاد 3D دون الحاجة لاستخدام نظارات، تماما مثل جهاز نينتاندو Nintendo 3DS.

 الجهاز اللوحي (أو تابليت) يملك بطاريته الخاصة، ويعمل على نظام أندرويد عندما يكون الهاتف بداخله، لكن هناك إمكانية ليتحول إلى نظام ويندوز 10 إذا سحبت شاشته إلى أعلى لتظهر لوحة مفاتيح كايبورد بالإعتماد على نواة Intel.
 الجهاز اللوحي والهاتف الذكي بنظامي ويندوز وأندرويد على التوالي قادران على العمل بشكل مرآة، أي أن كلا من الجهازين قادر على مشاركة محتواه على الجهاز الآخر.

Graalphone


 غرالفون يمكنه استقبال المكالمات حتى وإن كان الهاتف الذكي موجودا داخل الجهاز اللوحي، وهذا بفضل شاشة هذا الأخير التي تم تصميمها أيضا لاجراء مكالمات بالفيديو.


 أما بالنسبة للكاميرا، فإن تجهيزات خاصة على ظهر الجهاز اللوحي تسمح بتسجيل فيديوهات ثلاثية الأبعاد 3D باستخدام كاميرا الهاتف الذكي الذي بداخله مع زووم بصري يصل إلى 5X.

Graalphone


 يرتقب صدور جهاز غرالفون نهاية سنة 2017 حسب بارينتي، لكن هذا الأخير يتمنى بيع التصميم لأحد شركات التصنيع الكبرى.

 شاهد الفيديو:



إرسال تعليق Blogger

 
Top