التقى الحاضرون في مهرجان كامبريدج للعلوم 2017 بأحد جيرانهم القدماء الذين ماتوا قبل 700 سنة، والذين يعتقد العلماء أنه كان نزيلا في مستشفى سانت جون الذي تديره جمعية خيرية تهتم بسكان المدينة المعوزين، المرضى والذين لا يملكون أقرباء يعتنون بهم.

After-the-Plague-Context-958


 هذا الشخص الذي أطلق عليه علماء جامعة كامبريدج إسم Context 958 هو رجل من القرن 13، وُجد رفقة المئات من الرفاة مدفونين تحت مبنى كلية أولد ديفينيتي في مقبرة تعود لمستشفى من القرون الوسطى. حيث قام فريق من علماء التشريح بإعادة بناء وجهه اعتمادا على تحليل الأسنان والعظام في مشروع يدعى The After the Plague project (مشروع مابعد الطاعون).


 هذا المشروع العلمي والإنساني يسمح للعلماء بإلقاء نظرة عن كثب عن حياة الفقراء العاديين في انكلترا خلال القرون الوسطى، لأن كل ما نعرفه حاليا هو حياة الأغنياء الذين عايشوا تلك الحقبة.

After-the-Plague-Context-958


 وتمكن الفريق من استخلاص بعض النتائج عن Context 958 الذي توفي عن عمر يناهز الـ 40 أو أكبر بقليل، قوي البنية ما يرجح أنه كان يستخدم بدنه كثيرا في مهنته، أو كانت له تجارة متخصصة مع الطبقة الراقية على أساس نظامه الغذائي، الذي كان غنيا نسبيا بالبروتينات الحيوانية. كما أنه تعرض لصدمة قوية في جمجمته وتوقفت اثنين من الضروس عن النمو ما يثبت أنه تعرض للحادث خلال شبابه.


إرسال تعليق Blogger

 
Top