قبل كل شيء، علينا الإعتراف بأنهم موهوبون جدا، فهؤلاء السجناء تمكنوا من صنع جهازي كمبيوتر لاختراق النظام المعلوماتي الخاص بالسجن واستغلال العديد من الخدمات...

computer-prison-network-hack-P3


 شهد سجن ماريون بولاية أوهايو الأمريكية حادثة مثيرة، حين تمكن خمس سجناء يعملون في خدمة إعادة تدوير الأجهزة الإلكترونية من تهريب بعض قطع الغيار الخاصة بأجهزة الكمبيوتر إلى داخل زنزاناتهم دون أن يتفطن الحراس لذلك. ثم تركيب جهازي كمبيوتر ووصلهما بنظام السجن الداخلي عن طريق كابلات التوصيل الموجودة داخل حجرات خلف الجدار. كل هذا تحت أنف الحراس!


 بدء القائمون على النظام المعلوماتي لسجن ماريون في تلقي رسائل وإشعارات مريبة، تفيد بأن حساب المستخدم الخاص بالسجن قد تجاوز عتبة حصته اليومية المسموحة، ثم أصبحت الأمور أكثر غرابة عندما تلقى موظفون آخرون نفس الإشعارات رغم أنهم كانوا خارج الخدمة في بعض الأحيان.
 ثم تلقى القائمون على النظام رسائل جديدة تفيد بأن نفس الموظفين يحاولون تجنب أنظمة المراقبة وهو ما دفعهم لإجراء تحريات، لتتأكد شكوكهم شيئا فشيئا خاصة عندما اكتشفوا بأن مصدر الخلل كان جهاز كمبيوتر تحت إسم "-lab9-" وهو ليس معروفا ضمن شبكة النظام المعلوماتي الداخلي للسجن.


 وبعد تتبع نشاط الكمبيوتر المشبوه وجدوا بأنه موجود في الغرفة P3، وبدخولهم إلى هناك اكتشفوا جهازي كمبيوتر شغالين مثبتين على قطعتين من الخشب.

computer-prison-network-hack-P3


 تحليل الأقراص الصلبة الموجودة في الجهازين كشف عن عدة برمجيات خبيثة، برامج قرصنة وآثار أنشطة غير مشروعة كاختراق كلمات السر واستخدام بطاقات الائتمان الخاصة بالموظفين، ويمكنك الإطلاع على التقرير الكامل للقضية من هنا.

 يذكر أن السجناء الهاكرز تم نقلهم وتفريقهم بعد ذلك على سجون أخرى.


إرسال تعليق Blogger

 
Top