مجموعتنا الشمسية تضم ثمانية كواكب... نعم، ثمانية وليس تسع، لأن كوكب بلوتو لم يعد يعتبر كوكبا بل كويكبا وهذا القرار العلمي اتخذه العلماء منذ فترة. لكن بعض الأبحاث أفضت إلى أنه من الممكن جدا وجود كوكب تاسع بعيد جدا عن الأرض!

solar system


 مجلة الفلك (Astronomical Journal) هي من كانت وراء نشر هذا الخبر. ووفقا للعلماء، فإن هناك احتمالا كبيرا بوجود كوكب تاسع ضمن المجموعة الشمسية، يطوف حول الشمس وفق مدار غير دائري. كوكب ضخم، أثقل عشر مرات من كوكب الأرض، أكبر ثلاث مرات منها، وكأنه نسخة مصغرة من كوكب نبتون الهائل. لكن لماذا لم ترصده التلسكوبات إلى الآن؟

    اقرأ أيضا: كوكب "كيبلر-62f" البعيد قد يكون ملائما لعيش الإنسان؟

 هذا الكوكب الذي يرجح أن يكون سطحه متجمدا بفعل بعده عن الشمس، لم يتم رصده إلى الآن لسبب بسيط، هو حاليا بعيد جدا عنا لأن مداره طويل وبيضاوي الشكل. علاوة على ذلك، فإن أقرب مسافة يمكن أن تفصله عن الشمس هي 200 إلى 300 مرة أطول من أقرب مسافة بين الأرض والشمس، وأبعدها أطول بـ 600 إلى 1200 مرة!
 وبذلك فإن دورة كاملة لهذا الكوكب حول الشمس تستغرق 20 ألف سنة، فلا عجب إن لم يتمكن أحد من مشاهدته سابقا.

 يجدر بالذكر أن كل هذه الفرضيات تبقى معرضة للخطأ، والدليل أنها ليست المرة الأولى التي يشتبه فيها علماء الفلك وجود كوكب تاسع ضمن مجموعتنا الشمسية.


إرسال تعليق Blogger

 
Top