تعمل حاليا شركتان ناشئتان، إحداهما إسبانية والأخرى مكسيكية، بالتعاون على تصميم نوع جديد من جبائر الكسور باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D. ويبدو أن التصميم الجديد سيقدم فوائد عديدة في مجال الطب عامة والعناية بالكسور.

plaster-3d-printing


 شهدت جبائر الكسور تطورا واضحا منذ سنوات، فقد كانت ثقيلة جدا سنوات الثمانينات، كما أنها كانت تحتفظ بالغبار والرطوبة بينها وبين بشرة الإنسان. لكنها أصبحت اليوم خفيفة الوزن ورقيقة من مادة الريزين، حتى أنها أقوى وبإمكانها الحفاظ على استقامة العظام المكسورة إلى حين شفائها.


 هاتان الشركتان (Xkelet الإسبانية و Mediprint المكسيكية) تريدان أكثر من ذلك، حيث أنهما تقترحان جبيرة كسور مصنوعة بواسطة برنامج تصميم خاص باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D و من مادة الريزين لكن مع فتحات تهوية كبيرة.
 وتجمع هذه الجبيرة العديد من الميزات التي ستريح كلا من المريض والفريق الطبي المعالج. فهي نظيفة، تسمح بتهوية كافية، وصنعها بسيط و سريع جدا. ولن يكون على المريض مشاهدة ذراعه مغطاة لست أسابيع متتالية مع مشاكل النظافة التي نعرفها.

 تعتزم الشركتان البدء في اختبار جبيرة الكسور ثلاثية الأبعاد بحلول شهر سبتمبر المقبل على مستوى المستشفيات، ويجدر بالذكر أن الأسعار تتراوح حاليا بين 2 و 5 آلاف دولار لكنها مرشحة للإنخفاض في حالة زيادة الطلب عليها وبالتالي تكثيف صناعتها.


 شاهد الفيديو الترويجي:



إرسال تعليق Blogger

 
Top