مع كل المشاكل البيئية الناجمة عن الظواهر العالمية مثل تغير المناخ، قد ننسى أن الإنسان نفسه يشكل خطرا على الثروة الحيوانية، وأحد هذه المخاطر هو التجارة غير المشروعة، بما يقدر بـ 19 مليار دولار في جميع أنحاء العالم. أحد المهندسين الميكانيكيين فكر في حماية وحيد القرن مثلا عن طريق استخدام وحيد قرن آلي...

rakamera-anti-poachers-robotic-rhinos


 لا يمكن مراقبة قطعان وحيد القرن طوال الأسبوع لحمايتها من الصيد غير المشروع، فالإحصائيات تشير إلى مقتل ما يزيد عن 6000 فرد منها في إفريقيا، بهدف استغلال قرونها وحتى لحمها الذي يقدر سعر الكيلوغرام منه مابين 60 ألف و 100 ألف دولار!
 لمكافحة هذا، تم تصميم راكاميرا Rakamera، وحيد قرن آلي يمكنه محاكاة تصرفات وحيد قرن طبيعي، مما يُمكّنه من الإلتحاق بقطيع في البرية لمراقبته من الداخل وفي كل وقت.


 راكاميرا مزود بخلايا تعمل على الهيدروجين، وله مكونات هيدروليكية داخلية ومحركات تسمح له بالسير ذاتيا. ومع أجهزة استشعار بالأشعة تحت الحمراء وكاميرات حرارية، سيكون بإمكان هذا الروبوت تتبع أنشطة القطيع وأي أنشطة بشرية تهدد سلامة المجموعة.

rakamera-anti-poachers-robotic-rhinos


 راكاميرا قد لا يكون حلا جذريا للقضاء على الصيد غير المشروع لحيوان وحيد القرن، لكنه قد يساعد على الحد منه. وتعتبر الخرافات والمعتقدات التي تحوم حول الخصائص العلاجية لهذه القرون السبب الأول لتزايد الطلب عليها في الأسواق السوداء. وتستخدم حاليا طائرات الدرون وأجهزة التقنية العالية للقبض على الصيادين غير الشرعيين لكنها تبقى محدودة ميدانيا.


 يذكر أن هناك بعض المحاولات المبتكرة من شركات تكنولوجية أخرى للحد من صيد وحيد القرن، منها محاولة إغراق السوق السوداء بقرون اصطناعية مصنوعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D، لكن الفكرة لقيت معارضة من جمعيات حماية الحيوان.


إرسال تعليق Blogger

 
Top