سجل قطار هايبرلوب وان (Hyperloop One) رقما قياسيا جديدا خلال الإختبارات التي تجرى حاليا في صحراء نيفادا محاولا زيادة سرعته على عدة مراحل لتحطيم ما سجله قطار ماجليف المغناطيسي في اليابان سنة 2015.

Virgin Hyperloop One


 قطار هايبرلوب وان سجل سرعة جديدة داخل أنفاق ولاية نيفادا برقم وصل إلى 387 كيلومتر في الساعة، أي بزيادة قدرها 70 كيلومتر في الساعة عن السرعة المسجلة في الإختبارات السابقة.
 وإن كان القطار لا يزال بعيدا عن الذروة المزمع الوصول إليها في المرحلة الأخيرة والتي ستصل حسب الشركة إلى 1200 كيلومتر في الساعة، إلا أن عشاقه ينتظرون أوّلا تجاوزه لسرعة القطار الياباني المغناطيسي الذي يعتمد على مبدأ ماجليف (قوة الرفع المغناطيسي) والذي حقق سرعة قدرها 603 كيلومتر في الساعة منذ سنتين.


 الإختبار الناجح الذي خضعه له هايبرلوب وان قبل يومين سمح بالتحقق من حسن استخدام مدخل النفق منخفض الضغط، إضافة إلى تجريب محرك كهربائي جديد ذو أداء أفضل. وتجدر الإشارة إلى أن جميع هذه الاختبارات تجري في نفق أنبوبي يبلغ طوله 500 متر وقطره 3.3 متر.

virgin hyperloop-one tunnel
نفق قطار هايبرلوب وان


 في نفس الوقت، أعلنت "فيرجين هايبرلوب وان" عن تولي الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون رئاسة الشركة بعد أيام من توقيع عقد الشراكة بين "فيرجين" و "هايبرلوب وان" والتي تغير بعدها إسم القطار لإضافة إسم المالك الجديد. لترتفع قيمة فيرجين هايبرلوب وان إلى أكثر من 700 مليون دولار.


 وقال روب لويد، الرئيس التنفيذي لشركة "فيرجن هايبرلوب وان" أن وتيرة الإختبارات ستتسارع بحلول عام 2018، وسيتم البدء في إعداد الخطوط الأولى لأنفاق القطار مع السعي لتوقيع اتفاقات تجارية جديدة، سواء لنقل الركاب أو شحن البضائع.


إرسال تعليق Blogger

 
Top