قد تكون النظارات الشمسية من كماليات الحياة، لكن عندما يتعلق الأمر بحماية مقلة العين فقد تأخذ نظارات Eagle Eyes (بمعنى عيون النسر) أهمية أكبر من العادية. فماذا تتوقعون من نظارات شمسية صُمّمت بالتعاون مع وكالة ناسا للفضاء؟


eagle-eyes-sunglasses-with-nasa-technology


 بالمقارنة مع عدسة نظارات عادية، تجعل عدسة Eagle Eyes (يمين الصورة) المشاهد أكثر حيوية لأنها تعزز الألوان ذات الإشعاعات غير الضارة مثل الأحمر، البرتقالي، الأصفر والأخضر، في نفس الوقت الذي تقوم فيه بحجب الأشعة الضارة كالزرقاء، البنفسجية والفوق البنفسجية.

 الذهاب إلى الفضاء ليس كأي نزهة عادية، فمن بين العديد من التحديات التي يواجهها الجسم البشري هناك هي الإشعاعات الضارة. و بدأ مختبر الدفاعات النفاثة (Jet Propulsion Laboratory) التابع لوكالة ناسا بمعالجة هذه المشكلة منذ سنوات الثمانينات، لتطوير مادة تحمي العين من الإشعاعات الكونية الفائقة مع السماح بمرور أشعة الضوء غير الضارة.

 و كجزء من الأبحاث، قام علماء الوكالة بطرح التساؤل حول كيفية تعامل عيون الطيور التي تحلق عاليا مع إشعاعات الشمس؟ مستخلصين في النهاية بأن عيون النسر، مثلا، تغطيها مادة زيتية تمتص الأشعة القصيرة، والتي بدورها تقلل من الوهج وتوفر تباينًا للألوان و رؤية أكثر وضوحًا. وهذا يفسر أيضا النظرة الثاقبة لهذه الطيور الجارحة التي تميز فريستها من مسافات بعيدة.

 بعد سنوات، نجح فريق المختبر في تطبيق أبحاثه على عدسات تم تركيبها على ستارة لحام واقية. نفسها استخدمت أيضا على النظارات الشمسية التي كانت تدعى SunTiger، ثم أصبحت تسمى حاليا عدسات عيون النسر (Eagle Eyes Optics).

 لدى Eagle Eyes حاليا مجموعة متكاملة من النظارات الشمسية التي تعد بإزالة 100٪ من الإشعاعات الضارة، إضافة إلى رؤية نقية و أكثر وضوحا، رغم أنها تميل قليلا إلى الإصفرار.

vision-enhancing-eagle-eyes-yellow-aviator-sunglasses-with-nasa-technology


 نظارات Eagle Eyes ليست موجهة للإرتداء في الأيام المشمسة فقط، فهي تشمل عدسات أخرى تساعد مرتديها للتحديق مطولا أمام الشاشات، في الإضاءات المنخفضة، و حتى أثناء القيادة ليلا (لعلك شاهدت من قبل طيارين أو أعوان شرطة بنظارات صفراء؟). و على الرغم من أنها قد تبدو عالية التقنية، إلا أنها ليست مكلفة، إذ يمكنك الحصول على زوج منها مقابل 45 دولارا فقط..


إرسال تعليق Blogger

 
Top