مصر على وشك اتخاذ موقف نهائي حول حظر اليوتوب YouTube بشكل مؤقت، وهذا بعد خمس سنوات من الترقب. حيث قضت أعلى محكمة إدارية في البلاد بأنه يجب على المسؤولين حجب موقع الفيديو الشهير لمدة شهر واحد بسبب إساءته لرموز الدين الإسلامي.

egypt-bans-youtube-one-month-anti-islamic-video

 تعود أطوار القضية إلى سنة 2012، حين قام أحد مستخدمي اليوتوب الأجانب بنشر فيديو مسيء للرسول صلى الله عليه وسلم تحت عنوان "Innocence of Muslims" (بمعنى "براءة المسلمين").
 وأثار الفيديو الذي تماطل القائمون على اليوتوب آنذاك في حذفه رغم الغضب والضجة الكبيرة التي أُثيرت حوله في العالم الإسلامي، إلى أن رُفعت ضده قضية سنة 2013 في مصر تطالب بحظر الموقع تماما. لكن عملية الاستئناف أبقت الحكم القضائي في طي النسيان طيلة السنوات الخمس الماضية.


 قرار الحظر لو يتم تطبيقه الآن فلن يكون أكثر من رمزي، خاصة وأن موقع يوتوب قد غيّر من سياساته منذ فترة وأصبح على استعداد أكثر من أي وقت مضى لحذف الفيديوهات المسيئة أو التي تدعو للكراهية وعدائية الأديان. لكن الأكيد هو ضرورة التصدي مستقبلا بكل الوسائل الممكنة لكل الحملات الممنهجة التي تخوضها بعض الأطراف ضد الدين الإسلامي الحنيف، في الوقت المناسب، وبمشاركة جميع الدول المسلمة..!


 المصدر: reuters


إرسال تعليق Blogger

 
Top