أخيرا، قامت وكالة ناسا بإطلاق مركبة استكشاف المريخ InSight التي تهدف لاستكشاف ما تحت سطحه، والرحلة الآن في طريقها فعليا نحو الكوكب الأحمر. ويعتبر إطلاق هذه المركبة على متن صاروخ ULA Atlas V تاريخيا لعدة اعتبارات.

insight-lander-nasa-mars-spacecraft-launched

 مركبة InSight هي أول مركبة فضائية تابعة لوكالة ناسا ستقوم بدراسة ما يوجد تحت أرض كوكب المريخ، وهي هي أول مركبة هبوط من الوكالة منذ وصول Phoenix إلى الكوكب الأحمر في عام 2008. مع العلم أن Curiosity (التي تعشق التقاط صور السيلفي) التي تجوب سطح المريخ منذ 2012 إلى اليوم ليست إلا مركبة من نوع روفر بحجم سيارة عادية.

 مركبة InSight، التي صنعتها مؤسسة Lockheed Martin، هي أيضا أول بعثة كواكبية من وكالة ناسا تنطلق من مُجمّع Space Launch 3E في قاعدة Vandenberg الأمريكية التابعة للقوات الجوية.



 يُتوقع أن تصل InSight إلى كوكب المريخ يوم الإثنين 26 نوفمبر (حوالي الساعة التاسعة مساءا بتوقيت الجزائر)، وسيقوم مباشرة بإنزال مقياس زلزالي ومسبار حراري لرصد زلازل المريخ ومراقبة تدفق الحرارة منه. وستساعدنا النتائج لفهم أعماقه بشكل أفضل كمعرفة مدى كثافة قشرته.

insight-lander-mars-spacecraft-lockheed-martin-laboratories
مركبة InSight في مرحلة التطوير داخل مختبرات مؤسسة Lockheed Martin


 كما ستساعد البيانات التي سترسلها مركبة استكشاف المريخ InSight في تسليط الضوء أكثر على كيفية تشكل الكواكب الصخرية  عموما وكذا أقمارها الطبيعية، وحتى قمرنا الخاص.




إرسال تعليق Blogger

 
Top