كشفت تقارير صحفية على الأنترنت أن الجيل الجديد من سيارات بورش 911 الرياضية سيتضمن طرازًا هجينًا، حتى أنه قد يكون الإصدار الأعلى أداءًا من علامة بورش الشهيرة.

porsche-911-hybrid

 تستخدم السيارات الهجينة عادة محركا غازيا لشحن بطاريات ليثيوم-أيون التي توفر الكهرباء الضرورية لتشغيل نظام تحريك كهربائي. هناك العديد من المزايا لهذه التكنولوجيا، أبرزها إمكانية استغلال الطاقة الناتجة عند تخفيض السرعة (نظام استرداد طاقة العادم). ومن هذا القبيل، تعتزم شركة بورش Porsche إصدار أول نموذج رياضي هجين لسيارة بورش 911 في غضون بضع سنوات، أي على الأكثر في 2022، قد يطلق عليها إسم بورش 992.2.


 و معروف عن بورش 911 أنها سيارة راقية بأداء متميز، والحصول على طراز هجين منها مستقبلا، بأداء مماثل أو أقوى سيكون أشبه بتزاوج سيارة قوية من فيراري مع كهربائية عالية الأداء من تسلا. 

 و يُتوقع أن تكون بورش 992.2 الهجينة باهظة الثمن وثقيلة للغاية، يرتكز تصميمها بشكل كبير على اقتصاد الوقود و زيادة نطاقها الكهربائي على حساب نصف عمر العجلات. لكن يبدو أن مهندسي الشركة لم يقتنعوا بعد بوزن و أداء البطاريات المتوفرة حاليا، خاصة أن الزبائن المحتملين لن يتسامحوا مع انخفاض ممكن في أداء السيارة المعروفة بكفاءتها، ومن هنا يأتي التأخير في تطوير مثل هذا النموذج.


 المصدر: autoexpress | jalopnik


إرسال تعليق Blogger

 
Top